أخبار العالم / تريدنت

الولايات المتحدة وسنغافورة تبحثان سبل تعزيز العلاقات الثنائية

بحثت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، ووفد يتألف من ستة أعضاء بالكونجرس، اليوم الإثنين، مع رئيسة سنغافورة حليمة يعقوب ورئيس الوزراء لي هسين لونج سبل تعزيز العلاقات الثنائية.


وأكدت رئيسة سنغافورة ووفد الكونجرس الزائر - بحسب بيان أصدرته وزارة الخارجية السنغافورية، وأوردته صحيفة /ستريتس تايمز/ السنغافورية - على الشراكة الممتازة والطويلة الأمد بين سنغافورة والولايات المتحدة.


وقالت - عقب الاجتماع - "ناقشنا سبل تعميق العلاقات التعليمية والشعبية بين بلدينا، ورحبنا بالتعاون في المجالات الجديدة والتطلعية مثل تغير المناخ، كما تبادلنا وجهات نظر حول تعزيز التماسك الاجتماعي وخلق فرص أكبر للمرأة".


وخلال اجتماع بيلوسي والوفد المرافق لها مع لي هسين لونج، أكدا الشراكة العميقة ومتعددة الأوجه بين سنغافورة والولايات المتحدة، مدعومة بتعاون قوي عبر مجالات الدفاع والأمن والاقتصاد.


وأوضح بيان الخارجية السنغافورية أن "رئيس الوزراء رحب بالالتزام الذي عبر عنه وفد الكونجرس بالمشاركة الأمريكية القوية في المنطقة، وناقش الجانبان سبل تعميق المشاركة الاقتصادية للولايات المتحدة في المنطقة من خلال مبادرات مثل الإطار الاقتصادي لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ".


كما تبادل رئيس وزراء سنغافورة والوفد الأمريكي وجهات النظر حول التطورات الدولية والإقليمية الرئيسية، بما في ذلك الحرب في أوكرانيا، والعلاقات عبر المضيق، وتغير المناخ.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا