الرياضة / تريدنت

دى بروين يستمتع بليلة رومانسية مع زوجته بعد خسارة لقب الدرع الخيرية

  • 1/2
  • 2/2

قضى كيفين دي بروين، نجم مانشستر سيتى الإنجليزى ومنتخب بلجيكا، ليلة عشاء رومانسية مع زوجته ميشل لاكورا، فى أحد مطاعم العاصمة البريطانية لندن، وظهر نجم كرة القدم البالغ من العمر 31 عامًا بقميص أبيض وبنطلون أسود وحذاء رياضى أسود، فيما ارتدت زوجته البالغة من العمر 28 عامًا ملابس مثيرة للإعجاب بمظهر متناسق تمثل فى سترة فضفاضة بيضاء اللون فوق فستان قصير أنيق مرصع بالماس، وأكملت ميشيل إطلالتها على العشاء بعقد من اللؤلؤ، وتزينت بمكياج براق، كما أسدلت شعرها الأشقر فى موجات ناعمة على كتفيها.

ديبروين و زوجته
دي بروين و زوجته

وانضم إلى كيفن وميشيل أطفالهما ميسون، ستة أعوام، وروما، ثلاثة أعوام، وسورى، سنة ونصف، وغالبًا ما توثق ميشيل رحلات الزوجين والحياة الأسرية عبر حسابها على موقع "إنستجرام"، ويتابعها أكثر من 350.000 متابع، وتأتى هذه النزهة بعدما اعترف كيفن بأنه يخشى أن تستمر قواعد كرة القدم فى تجاهل رفاهية اللاعبين، حيث يستعد لموسم آخر جديد للنادى، وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ديبروين و زوجته في باريس

دي بروين و زوجته في لندن

وقال دى بروين فى تصريحات سابقة، "أعلم أن شيئًا لن يتغير.. لقد لعبت ثلاث مباريات على قمة مستواى البدني في دوري الأمم لبلجيكا، لذا فأنا فى حالة جيدة من الناحية البدنية.. لكن هذا ليس له أي معنى، لكن الأمر لا يتعلق فقط باللعب، إنه التدريب، إنه السفر، إنه كل شيء".


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا