أسواق / أسواق المال / تريدنت

بنك مصر يتيح فتح الحاسابات مجانا دعما للشمول المالى بمناسبة "اليوم العالمى للشباب"

انطلاقاً من حرص بنك مصر على دعم جهود الدولة في تحقيق الشمول المالي اتساقاً مع رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة، يحرص البنك على المشاركة بصورة مستمرة في فعاليات الشمول المالي؛ ومنها فعالية (اليوم العالمي للشباب) وذلك تحت رعاية البنك المركزي المصري، ويأتي ذلك انطلاقا من إيمان بنك مصر بأهمية تحقيق الشمول المالي والذي يهدف إلى تمكين كافة شرائح المجتمع من الوصول إلى المنتجات والخدمات المالية التي تلبي احتياجاتهم المختلفة منها على سبيل المثال؛ حسابات توفير، وحسابات جارية، وخدمات الدفع والتحويل، والتأمين، التمويل والائتمان.

 

هذا وحرص البنك بمناسبة "اليوم العالمي للشباب" والتي تستمر فعالياته خلال الفترة من 1 إلى 15 أغسطس 2022 ، على توفير العديد من المزايا والعروض المجانية التي تخدم كافة العملاء وبالأخص فئة الشباب كونهم الفئة الأكبر اتساعاً في المجتمع ومنها؛ فتح حسابات للعملاء الجدد بدون مصاريف وبدون حد أدنى لفتح الحسابات وتحمل البنك مصروفات الدمغة اللازمة لفتح الحسابات، مع إصدار بطاقة ميزة للخصم الفوري أو البطاقة الكلاسيكية للخصم الفوري مجاناً، بالنسبة للعملاء الأقل من 16 سنة يتم الاعفاء من مصاريف اصدار البطاقة المدفوعة مقدماً(TEENS) ضمن برنامج الشباب مع إمكانية استخدامها في المشتريات من خلال المنافذ التجارية أو أونلاين من خلال الانترنت دون الحاجة لفتح الحسابات، بالنسبة للعملاء من سن 16 عام إلى 21 عام يتم فتح الحسابات مجاناً مع إصدار بطاقة (BM) مجاناً، بالنسبة للعملاء من سن 21 عام إلى35 عاما يتم فتح الحسابات مجاناً مع اصدار بطاقة (GO )، أما بالنسبة للعملاء مستخدمي تطبيق محفظة بنك مصر الالكترونية BM Wallet  يتم استرداد 20 % من الحركة المالية الاولي مع تطبيق الشروط المنظمة لذلك. 

 

هذا ويحرص بنك مصر دائما على المشاركة في كافة المبادرات والحملات التي يطلقها البنك المركزي المصري وعلى رأسها حملات دعم الشمول المالي وكذلك دعم المرأة من خلال تقديم الخدمات المالية المتنوعة وتدعيم رواد الأعمال من أصحاب المشروعات الصغيرة مما يساهم بشكل كبير في دعم الاقتصاد المصري ورفع مستوى معيشة الأفراد؛ حيث تهدف هذه المبادرة إلى مساندة رواد الأعمال الشباب وتشجيع الشركات الناشئة في القطاعات الاقتصادية المختلفة من خلال تقديم الدعم لها.

 

ويعد بنك مصر من أوائل البنوك التي ساهمت في التثقيف والشمول المالي منذ اطلاقه بمصر عام 2014 تحت رعاية البنك المركزي المصري، كما يواصل البنك جهوده لنشر التوعية بالشمول المالي والثقافة المالية والتعريف بالمنتجات والخدمات المصرفية لطلاب الجامعات والمدارس، إلى جانب تبني عدة برامج للتثقيف والشمول المالي.

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا