الارشيف / أخبار العالم / مصر / تريدنت

انطلاق اجتماعات الجولة الثالثة للمسار الدستوري الليبي في القاهرة

انطلقت في القاهرة، صباح اليوم الأحد، الجولة الثالثة لاجتماعات المسار الدستوري الليبي باستضافة كريمة من حكومة جمهورية مصر العربية وبحضور مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز، وذلك بمشاركة وفدي مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة لبحث سبل التوافق على الإطار الدستوري اللازم لإجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن.

انطلقت الاجتماعات التي يشارك فيها أعضاء لجنة المسار الدستوري الليبي بعزف النشيد الوطني لليبيا تلاها إلقاء عدد من الكلمات الافتتاحية التي توضح أهمية هذه الجولة من الاجتماعات للتوافق على الإطار الدستوري اللازم لإجراء الانتخابات.

 

بدوره، أكد عضو لجنة المسار الدستوري اللبي ، عضو المجلس الأعلى للدولة شعبان بوستة في كلمته نيابة عن وفد مجلس الدولة، الأحد، أهمية هذه الجولة من اجتماعات المسار الدستوري في القاهرة، متوجه بالشكر لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ومستشارة الأمين العام على جهدهم الملموس لاستعادة الأمن والاستقرار في ليبيا، موضحا أن مستشارة الأمين العام تعمل على رسم خطوط ومسارات واضحة لحل الأزمة وهو جهد مشكور.

 

وأشار عضو المجلس الأعلى للدولة إلى أن الشعب الليبي يتطلع لإيجاد حلول لأزمته، موضحا أن وفد البرلمان ومجلس الدولة عليهما بذل المزيد من الجهد والوقت لاستكمال ما تم إنجازه سابقا في اجتماعات المسار الدستوري، مشددا على ضرورة التوافق على قاعدة دستورية لإجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن، مشيرا إلى أن التوافق خلال اجتماعات القاهرة سينعكس بشكل إيجابي على حالة المواطن الليبي، داعيا لشحذ الهمم لاستكمال ما تم إنجازه خلال الجولات السابقة لاجتماعات المسار الدستوري.

 

ودعا عضو المجلس الأعلى للدولة الشعب الليبي بضرورة الاصطفاف والعمل يد واحدة لإخراج البلاد من حالة الانسداد الحالي، مشيرا لأهمية إرساء المصالحة الوطنية الشاملة بين الليبيين، موجها نداء إلى المجتمع الدولي بضرورة بذل جهد مضاعف لدعم توافق الشعب الليبي، معربا عن أمله أن يحدث توافق خلال اجتماعات الجولة الحالية للمسار الدستوري.

 

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا