ثقافة وفن / تريدنت

بتحب الأفلام.. عروض الأفلام الروائية القصيرة بسينما الهناجر اليوم

 تعرض في السادسة مساء اليوم الثلاثاء بسينما مركز الأبداع الفني "بساحة الأوبرا"، الأفلام الروائية القصيرة: "لا أنسي البحر" اخراج هالة القوصي، ويدور حول شاب يلتقي بسيدة عجوز في حديقة مهجورة، وتتحدث معه حول بحر لا يعرفه غيرها، ثم تصطحبه إلي هناك.

 

وذلك ضمن ضمن برنامج عروض الأفلام التي شاركت في الدورة الرابعة والعشرين من المهرجان القومي للسينما المصرية والذي ينظمه قطاع صندوق التنمية الثقافية، في الثلاثاء من كل أسبوع.

 

 

فيلم "هدية لماما" إخراج إسلام الدسوقي، ويدورالفيلم حول شاب يعاني من متلازمة أسبرجي (طيف التوحد) ويريد شراء هدية لوالدته لتكون سعيدة لكنه في أثناء سيره في الشارع يفقد الهاتف والمال الخاص به ولا يستطيع أن يميز مشاعر الناس ويدخل في مشاكل كثيرة.

 

فيلم "رسالة إلي صديقي في فرنسا" من إخراج أكرم البزاوي، ويدور الفيلم حول طفل وحيد يقرر كتابة رسالة الي صديقة الخيالي في فرنسا والذي نسج صورته من خلال معلمته.

 

ومن افلام التحريك تعرض أفلام: "انتيكة" من إخراج زكريا عبد العال، ويدور حول ويدور حول موظف في أحد المتاحف، يعاني من الخلافات مع مديره وعشوائيته في العمل وينتهي به المطاف أن يجلس مكان أحد التماثيل المفقودة. 

 

فيلم "لما أكبر" من إخراج سامح الشرقاوي، ويدور الفيلم حول طفل يحلم ويتخيل حياته في المستقبل والوظائف التي سيعمل بها. 

 

ومن الأفلام التسجيلية تعرض أفلام: "وصال" من إخراج لؤي جلال، ويدور حول الاحتفالات بمولد السيدة زينب، وما يصاحب تلك الاحتفالات من عادات صوفية. 

 

فيلم "سارة" من اخراج عبد الله عادل، ويدور الفيلم حول يحي الذي يتلقي رسالة من سارة التي تخبره فيها انها لا تريد الاستمرار معه فيسافر من الاسكندرية للقاهرة ليقنعها بالاستمرار ولكنها ترفض.

 

فيلم "سوبر داون" من إخراج أسامة شعبان، ويناقش الفيلم فكرة دمج أصحاب متلازمة داون فى المجتمع حيث ينظر إليهم المجتمع على أنهم متخلفين عقليا وليس أصحاب قدرات خاصه ومميزه فمنهم الأبطال والفنانين وغيرهم محققين إنجازات وبطولات عظيمة وهذا ما سعى الفيلم لتأكيده بفكرة الدمج فهم ليسوا متخلفين بل لديهم حقوق فى الحياه يجب أن يحترمها المجتمع.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا